آخر خبر..!!

0 529

مرصد السلام والتنمية للإعلام وحرية الإنسان

علم مرصد السلام والتنمية للإعلام وحرية الإنسان من مصادر موثوقة بأن قوة الردع الخاصة التي يترأسها الشيخ عبدالرؤوف كارا سمحت لأول مرة لأسرة الصحفي المخطوف سليمان قشوط بزيارته يوم الإربعاء الماضي الموافق 16-05-2018م.

يُذكر بأن قشوط وزميله اليعقوبي تم أختطافهم منذ 29/ابريل/2018 من قبل قوة الردع التى تتخذ من مطار أمعتيقة مقراً لها ومعتقل للسجناء والموقوفين والمختطفين الذين تقوم باعتقالهم دون اتباع الإجراءات القانونية والتي ينص عليها القانون الليبي.

وقد أصدرت بعثة الأمم المتحدة بليبيا بيان يوم 28/مايو/2018،تدعو فيه لإطلاق سراح سليمان قشوط ومحمد اليعقوبي فوراً بحسب وصفها.

كما أكدت البعثة علي أن أحتجازهم يعتبر غير قانوني،لأنه لا يستند علي مذكرة توقيف،ولم يتم عرضهم علي السلطات القضائية وهم عرضة للتعذيب وسوء المعاملة حتى هذه اللحظة.

ويتابع ويرصد مرصد السلام والتنمية للإعلام وحرية الإنسان العديد من القضايا والشكاوى التي تصل حول ما يحدث داخل سجون قوة الردع التي تدعي بأن تبعيتها لوزارة الداخلية في حكومة الوفاق الوطني.

عليه:

نطالب المنطمات الحقوقية المحلية والدولية ومؤسسات المجتمع المدني والنشطاء الحقوقيين والإعلاميين بالضغظ على المجلس الرئاسي والمجلس الأعلى للدولة ومجلس القضاء الأعلى للإفراج الفوري علي قشوط واليعقوبي وفتح تحقيق عادل فيما يحدث داخل سجون قوة الردع ليعلم الجميع أنه تحت القانون ويطمئن المواطن أن يد العدالة مبسوطة لا تغلها العصابات المسلحة.


#فريق_الرصد_والمتابعة_بالمرصد

تعليقات
Loading...